كشف أسامة بوقرة لاعب فريق الترجي التونسي عن تحديات مواجهة الأهلي في نهائي دوري أبطال إفريقيا مشيرا إلى أن النادي الأهلي يمتلك قوة كبيرة ولا يتأثر بغياب أي لاعب وستقام المباراة في تمام الثامنة مساء السبت على ستاد القاهرة الدولي حيث يستضيف الأهلي نظيره الترجي في إياب نهائي دوري الأبطال.
في تصريحات تليفزيونية أكد بوقرة على صعوبة المباراة قائلا سيكون نهائي صعب بالنسبة لنا نحن نواجه فريقًا كبيرا مثل الأهلي المصري على أرضه ووسط جماهيره وأضاف أن نتيجة مباراة الذهاب التي انتهت بالتعادل السلبي 0-0 ليست بالضرورة إيجابية أو سلبية موضحا أن الفريق سيعتمد على استراتيجية اللعب دقيقة بدقيقة لتحقيق نتيجة إيجابية تسعد جماهير الترجي. يلا شوت
وأشار بوقرة إلى الخبرة الكبيرة التي يتمتع بها الأهلي في البطولات الإفريقية قائلاً الأهلي فريق له خبرة كبيرة في إفريقيا والترجي فريق كبير أيضا والفريقان يعرفان بعضهما جيدا يعكس هذا التصريح الاحترام المتبادل بين الفريقين والوعي الكامل بقوة المنافس.
تأتي هذه المباراة بعد تعادل الفريقين في مباراة الذهاب بتونس حيث انتهت المباراة بالتعادل السلبي دون أهداف هذا التعادل يضيف مزيدا من الضغط على مباراة الإياب حيث سيكون على الفريقين تقديم أفضل ما لديهما لحسم اللقب.
سيكون اللقاء في ستاد القاهرة مليئا بالتوتر والإثارة خاصة مع تواجد جماهير الأهلي بكثافة لدعم فريقهم ويبدو أن الترجي مستعد لمواجهة هذا التحدي الكبير بروح قتالية عالية وثقة في قدراتهم.
من جانبه يبدو أن الأهلي يدرك أهمية الحفاظ على تركيزه العالي طوال المباراة وعدم الاستخفاف بأي فرصة يمكن أن تصنع الفارق بينما سيحاول الترجي استغلال أي فرصة لإرباك دفاع الأهلي معتمدا على خبرة لاعبيه في المنافسات القارية.
بهذا التصريح يظهر بوقرة احتراما كبيرا للأهلي مع تأكيده على جاهزية الترجي للتحدي مما يمهد لمباراة مليئة بالإثارة والتشويق ينتظرها عشاق كرة القدم في القارة الإفريقية وخارجها الفريقان سيبذلان كل ما بوسعهما لتحقيق اللقب وإسعاد جماهيرهما مما يجعل من هذا النهائي مواجهة لا تُنسى.